تقوية قدرات المجتمع المدني، ودعــــم إحــداث نظام لحماية الطفولة بوجــدة

1/06/2012

        ما بين سنتي 2012-2013 ، أنجزت جمعية وجدة عين الغزال 2000...

        ما بين سنتي 2012-2013 ، أنجزت جمعية وجدة عين الغزال 2000 مشروع “تقوية قدرات جمعيات المجتمع المدني ودعم إحداث نظام لحماية الطفولة بوجدة” ، بشراكة مع المنظمة غير الحكومية الإسبانية “الرابطة من أجل التضامن” APS، وذلك في إطار تفعيل خطة العمل الوطنية لحماية الطفولة 2006- 2015 وبرنامج التعاون المغربي- الإسباني في هذا المجال.

       يهدف المشروع إلى المساهمة في تأسيس نموذج شمولي جهوي للتدخل لحماية الطفولة بجهة الشرق، بالإضافة إلى تعزيز عمل جمعيات المجتمع المدني، المهتم بإدماج الفئات الهشة من الساكنة، وخاصة الطفولة في وضعية صعبة.

      ومن خــلال هذا المشروع، تم تحسين مستوى الخدمات التي تقدمها السلسلة الخدماتية البين قطاعية لمناهضة العنف ضد النساء والأطفال بجميع مكوناتها (الصحة، الشرطة، المحكمة، مراكز حماية النساء والأطفال، جمعيات المجتمع المدني….)، زيادة علـــــى تعزيز آلــــيات التنسيق بين مختلــف المتدخليــن في الخليتين الجهوية والمحلية للتكفل القضائي بالنساء والأطفال ضحايا العنف على مستوى جهة الشرق.

      فــي إطار هذا المشروع، تمكنت الجمعية من إعداد مجموعة من الأدوات والوسائط الخاصة بالتواصل، ومسار التكفل بالأطفال ضحايا العنف وفي وضعية صعبة، ونخص بالذكر:

  • تأسيس شبكة محلية للتكفل بالأطفال في وضعية هشة بمدينة وجدة؛
  • إعداد خريطة مرجعية لتحديد المواقع الجغرافية الخاصة بمختلف المؤسسات والجمعيات والمراكز العضوة بالشبكة ( – وزعت الخريطة التوجيهية على جميع الأعضاء- ).
  • إعداد لوحات جدارية ومطويات خاصة بالتحسيس بإلزامية تسجيل الأبناء في سجلات الحالة المدنية.
  • دليل توجيهي  » إلى أين أذهب؟ ومن يحميني؟ »، ساهم في إعداده بشكل تشاركي جل مكونات الشبكة المحلية لحماية الطفولة،  تمت صياغته في شكل كتيب منظم يوفر المعلومة، يرشد ويوجه، ويمكِّن مستخدميه من التواصل مع جميع المتدخلين في مجال حماية الطفولة على المستوى المحلي، تبعا لمسار تدخل واضح يرسم ويحدد اختصاص وتدخل كل عضو من أعضاء الشبكة بهدف ضمان تكفل أفضل بالأطفال حسب ما تستدعيه كل حالة على حدة.

الشركاء المانحين:



أصحاب المصلحة:





    .لا يوجد اي حدث
كل الاحداث

    .لا يوجد اي حدث قادم
كل الاحداث